لقب قناص في الوسط الثقافي الكربلائي انه المصور ذياب الخزاعي حوار خالد مهدي الشمري

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 144 » طباعة المقالة : طباعة مقالة

 

 لقب قناص في الوسط الثقافي الكربلائي انه المصور ذياب الخزاعي حوار خالد مهدي الشمري

                       

حاوره: خالد مهدي الشمري

ذي قاري من عائلة بسيطة احب الرسم في طفولته , تعامل مع الألوان وأحبها وعرف كيف يمزجها , حينما اصبح شابا عملا مصورا بسب مرافقته لخاله الشاعر كريم السلطاني  في الامسيات الشعرية وكان السبب في دخوله عالم التصوير ليكون مصورا هاوي , لينتقل الى عالم الاعلام والتصوير الاعلامي بعد دخوله جمعية المصورين ومنظمة حرية الرأي الاعلامية ليشترك في دورات تعليم التصوير, ليكون اسما بين المصورين في كربلاء حاز على العديد من الجوائز ونالت لقطاته على اعجاب الكثير , كانت بدايته في تصوير الوجوه والصور الشخصية حتى انتقل الى التصوير الصحفي,عمل مصورا صحفيا في العديد من الوكالات الاعلامية والإخبارية حتى اسس وكالة خاصة به لينتقل الى العالمية  شارك في العديد من المعارض وفاز في بعضها بمراتب متقدمة نال العديد من الجوائز والدروع والشهادات وكرم من العديد من المؤسسات .

ذياب الخزاعي الانسان يحظى بالقبول والاحترام من الجميع  ويتمتع بروح مرحة متسامح احبه الجميع ويحب الجميع عمل كنحلة متواجد في جميع المحافل الثقافية والاجتماعية يتمتع بحس الفكاهة ويكتب الشعر وكان عضوا في اتحاد الشعراء وهو احد الاسباب في  ممارسة التصوير, تنقل بين اتحاد الادباء ونادي الكتاب وملتقى الرافدين وجمعية المصورين وجمعية الشعراء حتى اصبح عضو في الفريق الفوتوغرافي ثم رابطة الاعلاميين الحربين ومع كل هذا كان يشغل منصب نائب رئيس مؤسسة صدى القيثارة الاعلامية واحد مؤسسين وكالة صدى القيثارة الاخبارية .

س1: من هو ذياب الخزاعي ؟

ذياب عبد الزهرة مركب الخزاعي تولد 1971 الفهود الناصرية حاليا من سكنه كربلاء انسان بسيط من عائلة بسيطة كانت هوايتي الرسم وكنت ارسم في طفولتي,عرفت مزج الألوان  والتعامل معها، رسوماتي اعجبت معلمي في حينها وكنت احب الشعر ايضا .

س2: كيف كانت بداياتك في التصوير ؟

في بدايتي كانت لي هواية الرسم ولها علاقة بالتصوير وفي 2005 اقتنيت اول كاميرا وكانت كاميرا سوني صغيرة  كنت اخرج وأصور فيها بعض الاشياء البسيطة وإعمال صغيرة طورتها تدريجيا ولم تكن عن طريق دراسة بل هي هواية عادية .

س3:  ماذا كانت تستهويك من الاعمال للتصوير ؟

كانت اغلب اعمالي تصوير الوجوه في عام 2007 كنت اعمل على برنامج تغير الألوان ومعالجة الصورة وطبعا تعلمت لوحدي عن طريق الممارسة ومشاهدة اليوتيوب وطبعا كنت اصور بكاميرا سوني الصغيرة التي رافقتني في مشوار عملي وبداياتي ثم اقتنيت النيكون 510.

س4: من مصور  الى الاعلام والتصوير الصحفي حدثنا عن هذا الانتقال ؟

في عام 2007 اشتريت حاسبة هي كانت المساعدة لي حيث كنت اعمل وأصور واخزن ما اصور فيها وأعالج الصور في حينها كنت اخرج مع خالي الشاعر كريم السلطاني وأصور التجمعات الشعرية فكان اعجاب كبير بالصور مما شجعني ان اكمل الطريق وفي حينها انتميت الى جمعية الشعراء وكان رئيس الجمعية في حينها الشاعر محمد الكعبي وكان هذا في عام 2008 وكنت احضر امسياتهم الشعرية وأوثقها بالتصوير تعرفت على علاء شاكر دوحي رئيس منظمة حرية الرأي الاعلامية الذي شجعني على التصوير وكانت اول اعمالي تصوير مظاهرات في حينها  وكنت انشر اعمالي التصويرية على صفحات التواصل الاجتماعي والتي كانت تروق للكثير من الاشخاص مما زاد تمسكي بهذه المهنة. بعدها جمعية المصورين التي استفدت منها بدخولي دورتين للتصوير بقيادة رئيس الجمعية رحيم السيلاوي في حينها وبعدها كانت لي رحلة مع الاعلام بين نادي الصحافة ونادي الكتاب واتحاد الادباء وملتقى الرافدين وطبعا بعد تأسيس مؤسسة صدى القيثارة الاعلامية التي اعمل فيها مصور ونائب رئيس واحد المؤسسين  وقبلها مصور في وكالة اوروك الاخبارية وبعدها وكالة القيثارة الاخبارية حتى تم تأسيس وكالة صدى القيثارة الاخبارية وكلها مع زميلي خالد مهدي الشمري .

س5: هل هناك اشخاص كان لهم الفضل في نجاحك ووصولك لهذه المرحلة من الابداع ؟

في البداية الفضل لخالي الشاعر كريم السلطاني وهي كانت البداية ثم علاء شاكر دوحي الذي اوصلني الى جمعية المصورين والمصور رحيم السيلاوي والكاتب عبد الهادي البابي عن طريقة دخلت عالم الثقافة والأمسيات الثقافية والكاتب خالد مهدي الشمري شاركني عملي في الوكالات والمؤسسات الاعلامية والصحفية

س6: مرحلة الابداع والعالمية والاحتراف حدثنا عنها ؟

بعد مرحلة الوجوه وتصوير الاشخاص عملت جاهدا على الخروج في ورش للتعلم وفعلا اتقنت العمل بالتصوير جوانب عديدة من الحياة خرجت الى أهوار الناصرية والى المناطق الاثرية والدينية في المحافظة وخارج المحافظة وأخرها كانت ورشة خارج العراق في ايران وقبلها في سوريا ولبنان والسعودية شاركت بصور في العديد من المسابقات وفازت صوري بالكثير من الجوائز وحصلت على العديد من المراتب المتقدمة في معظم المسابقات حتى في واحدة منها حصلت على المرتبة الاولى وكانت في معرض في الناصرية

س7 : ماهو سبب اسم القناص وما يعني ومن هو الذي اطلقه عليك ؟

في مرحلة الانتقال من مركز ثقافي الى اخر كنت اوثق المجالس الثقافية كنت اقتنص الصور للحاضرين وكثيرا من يعجبهم ذلك بحيث كانت لقطات غاية بالجمال تحمل العفوية حتى اطلق عليه لقب القناص في حينها كنت عندما احضر مكان في الباب يقولون حضر القناص هذا اللقب اشتهرت فيه في محافظتي كربلاء والذي اطلقه عليه في البداية زميلي خالد مهدي الشمري ولا زال موجود لهذا اليوم وآنا افتخر به وامتاز  عن مصوري كربلاء .

س8: اهم المشاركات والجوائز التي حصلت عليها ؟

شاركت في  19 معرض فوتوغرافي   8 معارض في جامعة كربلاء المقدسة 7 معارض مع العتبة الحسينية المقدسة 4 معارض مع العتبة العباسية المقدسة , ومعرض في العاصمة بغداد في المتنبي والحاصل على المركز الأول من سبعة محافظات.

1-حائز على المركز الأول في المهرجان الدولي محمد رسول المحبة والسلام الثامن المقام في محافظة ذي قار 2017

2-حائز على المركز الأول الكترونين في محور السلويت الذي اقامته جمعية مصوري العراق لعام 2017

3-حاصل على خمسة مرات في المركز الأول في مواقع الكترونية دولية… حاصل على عدت دروع وكتب شكر وشهادات تقديرية ومنها:

1-درع الابداع لعام 2015 من البيت الثقافي في قضاء الهندية التابع الى وزارة الثقافة والإعلام

2-درع من الجمعية العراقية للتصوير فرع كربلاء المقدسة 2016

3-درع من مؤسسة رؤية

4-حاصل علي درع التفوق العام 2017 من الحاج هادي العامري التابع الى هيئة الحشد الشعبي التابعة الى رئاسة الوزراء

5-حاصل على كتاب شكر من قسم التعبئة التابعة الى هيئة الحشد الشعبي التابعة الى رئاسة الوزراء

6-حاصل كتاب شكر من الهيئة العامة المستقلة للدعم الحشد الشعبي 7

-حاصل على درع الابداع مطبعة الوارث لعام 2018

8-حاصل على 52 شهادة تقديرية

 

 

 

 

 

التعليقات :

اكتب تعليق

بالصور جمعية نحالي كربلاء تختتم دورة الاستشفاء بسم النحل ومنتجاته 
ماوجده عبد المهدي في علوة الرشيد…… هادي جلو مرعي
قراءة نقدية مبسّطة  في المجموعة القصصية ….(فياغرا )  للكاتب كريم صبح …القاص والناقد العراقي اسماعيل آل رجب 18/تشرين ثاني2018
موظفو مديرية توزيع كهرباء كربلاء المقدسه قطاع عين التمر العقود يطالبون بتثبيتهم على الملاك الدائم
كربلاء: المتحدث الاعلامي باسم قيادة الشرطة يهنئ مدير شبكة الاعلام العراقي مكتب كربلاء بمناسبة تسنمه مهام منصبه الجديد
أول وزير يسقط بالقاضية ……….هادي جلو مرعي
تجليات الفعل الصوفي في الأداء الجسدي لدى ياسمين الخيام د.عمار الياسري
نستولوجيا الأدب النسوي … سعاد محمد الناصر أنموذجا …..بقلم  نبيل الشرع / 14/11/2018
مؤسسة الثقافة والسلام تكرم كوكبة من مثقفي كربلاء
نص وتحليل  بقلم عماد ألدعمي  قصيدة فراق للشاعر العراقي مؤيد على حمود 
في وطني……فاطمة الشيخ
النجف تناقش الوحي النازل على النبي محمد وشبهات المعاصرين
برعاية وزارة التربية نظمت المديرية العامة للتربية الرياضية قسم النشاط الرياضي والمدرسي المهرجان الادبي السنوي للمعلمين والمدرسين والمشرفين في قاعة النشاط المدرسي للفترة ١٢ / ١١ ولغاية ١٥ / ١١ / ٢٠١٨ والذي شاركت فيه مديريات تربية الفرات الأوسط والجنوب.
صدرت حديثًا في بيروت رواية سيرة الفراشة ـ للروائي العراقي محمد حيّاوي عن دار شهريار للنشر والتوزيع في البصرة،
الناقد داود سلمان الشويلي … – نعيش عصر النقد بمفهوم الدراسة من داخل النص – الموضوع الذي لا أحترمه لا أخوض فيه – الوثيقة التاريخية في الرواية من صلب الرواية الفنية الناضجة حاوره/ خالد مهدي الشمري
((كلية الادارة و الاقتصاد تقيم مهرجانها الحسيني الثاني ))
من بين البساتين وعلى ضفاف نهر الهندية انطلقت الحروف تعانق السماء وتولد الصور لتصنع صور اخرى ليتكون بستان من الصور الشعرية والجمالية حيث الارض الخصبة تزدهر حدائق العمالقة وعلى جسر الهندية انشد الدعمي قصائده بين الوطن والحبيب صنع له برجا ورديا ووضع له بصمة في عالم الشعر والثقافة ..
الخطيب الحسيني السيد جاسم الطويرجاوي هجرت العراق خوفا من ان اقول (مضطرا)كلمة مديح لنظام ارتكب كل المحرمات وحتى لاتهان عمامة الحسين(ع) اجرى الحوار/ باهر غالي 
احتفي إتحاد الأدباء والكتاب في كربلاء بالشاعرة الكربلائية مسار الياسري وذلك بمناسبة فوزها بالمركز الأول في مسابقة سعيد فياض الشعرية في لبنان ا في أمسية يديرها الشاعر عادل الصويري
من يصنع وطن كبير وشعب عظيم؟ بقلم :رياض وهاب العبيدي 
مدير اعلام النجف يستقيل من منصبه لعدم احترام الصحفيين والاعلاميين من قبل مسؤولي مؤتمر الهيئة التنسيقية العليا لنقل الصلاحيات
نتهتْ الرِحْلَةُ ولمْ ينتهِ العِشْق…كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي العِراقُ _ بَغْدادُ
اعتماد الدكتور مازن الشمري خبيرا في اتحاد الخبراء العرب
الهجرة والتحرش الجنسي تطغيان على أولى جلسات البرلمان السويدي ضمن خطط العام الجديد
سوريا..عدد كبير من الخسائر بين المدنيين جراء اعتداء الإرهابيين من جبهة فتح الشام وجيش الإسلام وحركة نور الدين الزنكي
البرتغال تتوج بطلة لبطولة الامم الاوربية
النص في موضع الريبة
ألقي القبض على نائب أبوبكر البغدادي صاحب الجنسية العراقية
تمديد وقت إنجاز مطار كربلاء الدولي من سنتين إلى ثلاث سنوات لزيادة سعة المطار
علي حمزة السلطاني مبدع من بابل –
كربلاء تُعيد العمل بعلوة فريحه للفواكه والخضر وتدعو لتشغيل المجزرة الحديثة
هل ستستلم المعارضة السورية على صواريخ مضادة للطائرات؟
التحالف الوطني في أجتماعه الأول يؤكد على أهمية انتهاجه عملا مؤسساتيا
تعاون ثقافي مشترك مابين الأمانة العامة للعتبة العباسية ومديرية شباب ورياضة كربلاء
مسرح احزان السماء من مدينة الصدر
قسم النشاطات الطلابية في وزارة التعليم العالي يختتم منافسات المهرجان المسرحي الطلابي الأول
عندما تجتمع الموهبه و الابداع
أهمّيّة الإختراع وحتميّة التّوازن
التواصل الفعال دورة تدريبة اقيمت برعاية البيت الثقافي في قضاء الهندية
الاجتماع الأول للجنة الكشافة الجامعية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي
اعلان 2
http://www.j5j8.com/uploads/1448819011331.gif
اعلان 1
http://www.j5j8.com/uploads/1448819011331.gif
صفحتنا على فيسبوك